أبنية تجارية للبيع : تقسيط : مطاعم : محلات : أفضل الأسعار في المحرق البسيتين
بيع واشتري مجاناً
عقارات المنزل والحديقة اجهزة - الكترونيات سيارات ومركبات
سجل الآن
إذا كنت تملك حسابا اضغط هنا
مميزات
تسجيلك في السوق المفتوح: إضافة إعلانك مجاناً إضافة عدة صور لإعلانك تواصل مع البائع عن طريق التعليقات يبقى إعلانك على الموقع مدة 180يوماً
مشكلة في الشبكة, انقر هنا لإعادة تحميل الصفحة
الدردشة ليست جاهزة بعد

ابنية تجارية للبيع في البسيتين المحرق

1 - 1 نتيجة من 1

إعلانات قريبة منك

سيتم استخدام موقعك لعرض الإعلانات القريبة منك

إعلانات مقترحة شاهدها آخرون

بحثك في "تجاري للبيع" لا يطابق أي نتائج.الرجاء التأكد من كتابة كلمة البحث بشكل صحيح أو قم بإضافة طلبك كإعلان.

أضف طلبك الآن
ابنية تجارية للبيع في البسيتين المحرق
هل تود حفظ معطيات البحث؟ احفظ نتائج البحثالبحوث المفضلة
عرض الإعلانات على الخريطة
كن أول من يعلم عن الإعلانات الجديدة في تجاري للبيع أعلمني

right curve arrow

بيع كل شئ على السوق المفتوح

left curve arrow أضف إعلان الآن

بيع العقارات التجارية في البحرين

قطاع العقارات في البحرين

شهد قطاع العقارات في مملكة البحرين خلال السنوات الماضية ارتفاعاً ونشاطاً كبيراً، ويعود السبب في ذلك إلى تخفيف قيود الملكية والإقامة التي كانت تفرضها الدولة على المقيمين والأجانب، الأمر الذي جعل مملكة البحرين أكثر جذباً للتملك وإنشاء مشاريع الاستثمار العقاري بمختلف قطاعاته، وتعمل الحكومة حالياً وبالتعاون مع عدد كبير من الشركات العقارية على توفير ما يزيد عن 40000 وحدة سكنية في مدن البحرين الجديدة، وهذا ما سوف يزيد الضغط على إنشاء عقارات تجارية مختلفة يتم عرضها تحت بند تجاري للبيع أو الإيجار من أجل تلبية متطلبات السكان الجدد في تلك المناطق، وقد شهد سوق البيع بالتجزئة في المملكة خلال السنوات العشرة الماضية نمواً كبيراً، ويعود السبب الرئيسي في ذلك إلى الزيادة السكانية الكبيرة بالإضافة إلى زيادة الدخل السنوي المتاح محلياً، هذا إلى جانب ارتفاع الطلب على العقارات من الأفراد من دول مجلس التعاون الخليجي، وخاصة على العقارات التجارية، والتي يمكن تعريفها على أنها العقارات التي تستخدم بغرض الاستثمار والتجارة وتشمل عدداً متنوعاً من الأشكال منها مراكز التسوق والفنادق والشركات المطاعم والمستشفيات والمكاتب والمجمعات السكنية؛ لأنها تعتبر مصدراً للدخل.

شراء وتملك العقارات في البحرين

أصبح بإمكان كل من البحرينيين والأجانب من مختلف الجنسيات العربية والأجنبية من شراء العقارات وتملكها في البحرين ضمن عدد من الشروط، وذلك لغرض السكن أو الاستثمار وسواء كان المشتري يعيش في البحرين أو خارجها وذلك عن طريق شراء أي عقار ضمن عقارات الملكية الحرة فقط، ويتم الإعلان عنها تحت تبويب عقارات للبيع ، وهي عبارة عن مشاريع محددة ومن المناطق التي يسمح فيها للأجانب بالتملك: منطقة أحمد الفاتح، ومنطقة الحورة، وبوغزال، ومنطقة السيف، وشمال المنامة، هذا بالإضافة إلى كل من منطقة درة البحرين، وجزر أمواج، وحوار دانات، وعند الرغبة بشراء عقار يجب اولاً استشارة محام بالأمر للتأكد من عدم الوقوع ضحية عمليات الاحتيال، حيث تشهد معظم هذه المناطق مشاريع تطوير عقارية ضخمة متعددة الاستخدامات، منها السكنية أو التجارية وترفيهية كالفنادق والمنتجعات، والمجمعات التجارية ومجمعات التسوق ومحلات التجزئة، التي يمكن الاستثمار فيها.

تتم عملية شراء العقارات من قبل الأجانب في مملكة البحرين بطريقة مماثلة لعمليات البيع والشراء في جميع أنحاء العالم، وذلك وفق بعض الشروط وبعد تقديم عدد من الأوراق والإثباتات، وينصح المستثمرين دائماً بالبحث عن المساعدة القانونية المتخصصة إلى جانب التعامل مع الشركات العقارية المعروفة والمضمونة، وحقوق الملكية القانونية في البحرين متطورة جداً والمشتري الأجنبي أو البحريني محمي من حيث حصوله على ترخيص الشراء، ومن حيث حصوله على الوثائق وسندات الملكية المحولة باسمه، وقد أصبح من الممكن للمستثمرين الأجانب شراء وتملك العقارات في المملكة منذ عام 2001، وذلك عند صدور إعلان الملكية الخاص بهذا الشأن، وقد تم تطبيق الإعلان رسمياً عام 2003، وقد نص على أنّه يسمح للمشترين والمستثمرين الأجانب شراء أنواع معينة من الممتلكات والعقارات في مناطق معينة من المملكة.

أنواع العقارات التجارية

أسعار بيع العقارات التجارية في البحرين

تشهد البحرين تطوير عدد كبير من المشاريع السكنية والترفيهية والمنتجعات السياحية في كل من مناطق  الساحل الغربي ومنطقة درة البحرين، وتعتبر البحرين حالياً سوقاً منفتحاً لجذب الاستثمارات العقارية على اختلاف قطاعاتها، كما أنها تشهد طلباً متزايداً على العقارات التجارية بسبب زيادة أعداد السكان وزيادة عدد الزوار إليها سنوياً بنسبة تقارب 10%، وتتأثر أسعار العقارات التجارية بالعديد من الأمور والتي من أهمها الموقع والمساحة وتوفر البنية التحتية، ومن المناطق التي شهدت ارتفاع الطلب على العقارات والبحث عن إعلانات تجاري للبيع أو الإيجار هي منطقة الجفير، والتي تتوفر فيها عدد كبير من المشاريع السكنية والتجارية، وقد يصل سعر المبنى التجاري فيها إلى حوالي مليون ونصف دينار بحريني، وقد يصل سعر مجمع تجاري في منطقة الدراز بمساحة 310م² إلى حوالي 220 ألف دينار بحريني، ويصل سعر مجمع تجاري في منطقة الزلاق بمساحة 1101م² إلى 265 ألف دينار، أما منطقة سند فقد يصل سعر محل تجاري فيها إلى 15 ألف دينار، وفي منطقة المحرق يمكن أن يصل سعر المبنى التجاري إلى 200 ألف دينار بحريني.

أرسل ملاحظاتك لنا
لا تفوّت عليك هذه الصفقات